منتديات البيت اللبنانى  

 


العودة   منتديات البيت اللبنانى > منتدى البيت اللناني > وجوه من بلادي
وجوه من بلادي عمالقة من لبنان
التسجيل روابط مفيدة قائمة الأعضاء البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إنشاء موضوع جديد إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-17-2016, 09:22 PM   #1
maya
ادارة المنتدى


الصورة الرمزية maya
maya غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Feb 2016
 أخر زيارة : 07-05-2017 (03:37 PM)
 المشاركات : 197 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Lebanon
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي حيرام ملك صور



حيرام ملك صور


في القرن الثالث عشر قبل المسيحح, اقتسم السيطرة على الحواضر الفينيقية شعبان قويان : المصريون والحثيون. لكن الفينيقيين ظلوا محتفظين بروحهم الاستقلالية

وقيمهم التي جعلت منهم شعباً لا يزول

وتطل اقوام من البحر , فينكفئ الحثيون الى الشرق ويتراجع المصريون الى وادي النيل , بينما يتوطن الفلسطينيون وهم الاقوام من البحر جنوبي جبل الكرمل

حيث دعيت البلاد باسمهم : فلسطين . فاستعادت حواضرنا استقلالها , وعدنا الى تنظيم شؤوننا بنشاط واغتباط .

مدننا جريحة .. دمرت منها كثيراَ المعارك والغزوات ,وجمدت وثبتها الى النهوض من السيطرة الاجنبية الغاشمة العمياء .

غير ان مدينة صور وهي جزيرة حدَت من تأثير الحكم الاجنبي والتقهقر .

فما اطل عهد الاستقلال في الالف الاول قبل المسيح , حتى اتجه الفنيقيون بابصارهم الى حضارتهم التي كانت في الايام السوداء اوفر حظا من شقيقاتها.

ونعمت صور بعهود ملوك انطلق فيها الشعب الى الاسفار البعيدة والاعمال الكبرى فغدقت بالخير احواض البحر المتوسط والبحر الاحمر والمحيط الاطلسي

. اشهر هؤلاء الملوك حيرام الاول الذي امتد عهده من سنة 980 الى سنة 936 قبل المسيح اربعة واربعين عاما مملوءة بالخير والمجد .

كثيرا ما ترافق , عند الشعوب القديمة , العودة الى الاستقلال عودة الى الدين لان الالهة ابطال وطنيون لا ينتصر شعبهم الا بهم .

فبعد ان رسخ حيرام السيادة الوطنية , رمم الهياكل القديمة وكانت قد تداعت ايام النفوذ الاجنبي , وشيد هياكل جديدة

فارتفع الشكر الى الالهة الذين انقذوا شعبهم وعج هيكل ملقارت بالمصلين , وهو قائم على جزيرة صغيرة يفصلها مضيق عن الجزيرة الكبرى .

تقول الاسطورة ان ثعباناً تمسك بقطعة صخرية من صور , واخذ يجذف بذنبه فانشقت الصخرة وتابع الثعبان الجبار يجذف ويبعدها

الى ان انقض عليه ملقارت كالنسر وقتله فجمدت الصخرة . فمن حق ملقارت ان يقام له هيكل فخم على تلك الجزيرة .

ولكن الانواء العاصفة في المضيق تعيق وصول المصلين الى ذلك الهيكل .فردم حيرام المضيق , وامتدت على الجزيرتين مدينة

تير وعلى الشاطئ مدينة بالتير .

وانشأ مرفأين : جنوبياً او المرفأ المصري , وشمالياً او الصيدوني .

وان كان من عادة الفنيقيين ان يجعلوا لمدنهم مرفأين , فلأن السفن الشراعية الاتية من الشمال في ريح جنوبية قد تعجز عن ولوج المرفأ الجنوبي

وكذلك قد تعجز عن ولوج المرفأ الشمالي السفن الاتية من الجنوب في ريح شمالية .

كيف مول حيرام مشاريعه الضخمة التي تعتبر حتى اليوم من الاعمال الجبارة ؟

صناعات النسيج والزجاج والمعادن , والتجارة البرية عبر سوريا والعراق والاناضول والجزيرة العربية , ووجد حيرام مورداَ

اخر في تحالفه مع الملك سليمان : بهذا التحالف امتلأت اسواق صور واورشليم بالذهب .

منذ عهد الملك داود, بلغ العبرانيون مرحلة مرموقة في التحضير . هؤلاء الرعاة اصبحوا من كبار المزارعين ومن التجار والصناعيين ,

وعرف المجتمع العبراني الغنى والرفاهية , وانفتحت اسواق اورشليم للبضائع الفينيقية .

واستأنف الملك سليمان العلاقات مع صديق ابيه . وتوثقت بينهما مودة , من اسسها اعجاب الواحد بذكاء الاخر .

وكان بين الصديقين الكبيرين مساجلات فكرية لم يكن فيها الغالب سليمان مع ما شاع من حكمته .

وعندما شاء سليمان ان يحقق فكرة ابيه فيبني هيكلاَ للرب من خشب ارز لبنان لجأ الى حيرام فأرسل يقول له :

والان فمر بأن يقطع لي ارز من لبنان , وعبيدي يكونون مع عبيدك, اؤديها اليك بحسب جميع ما ترسم , لانك تعلم ان ليس فينا

من يعرف بقطع الخشب مثل الصيدونيين .

اجاب حيرام :

قد فهمت ما ارسلت به اليً , وانا اتم كل مرضاتك في خشب الارز وخشب السرو. وعبيدي ينزلون ذلك من لبنان الى البحر , فاجعله اطوافا

في البحر الى الموضع الذي تسميه لي واطرحه هناك فتأخذه وانت تتم مرضاتي باعطائك طعاما لبيتي ( سفر الملوك )

في هذا الجواب تصميم من حيرام على كيفية ايصال خشب الارز لسليمان . وما طلبه مرضاة دليل على حاجة الفينيقيين للقمح

وهم الشعب الكثيف على ارض جبلية وساحل ضيق .

وبنى سليمان قصرا له دعاه غابة لبنان طوله مائة زراع وعرضه خمسون وسمكه ثلاثون , وصنع اعمدته وسقفه من خشب الارز , وجعل الرواق

الذي كان يقضي فيه مصفحاً بالارز من الارض الى السقف . وكان في ور شاب يدى حيرام , غير حيرام الملك هو ابن ارملة , اشتهر بصنع النحاس

فعهد اليه سليمان ان يزين القصر بالمصنوعات النحاسية فجاءت ايه بالاتقان والفخامة ويتحدث عنها سفر الملوك بأعجاب .

واجب سليمان بروعة الهيكل وفخامة القصر فاراد ان يزيد المرضاة لحيرام الملك , فاهداه عشرين مدينة في الجليل .
ولكن ملك صور , عندما خرج

ونظر الى المدن رأى فقرها تجاه ما كانت عليه قراه من غنى . فلم تحسن في عينيه , فأرسل يقول لسليمان :

ما هذه المدن التي اعطيتني يا اخي ... وسماها ارض كابول اي لا شيئ ( سفر الملوك )

ويشاء سليمان ان يسلك بمملكته السبل الصناعية والتجارية الكبرى .

فأمر بانشاء السفن في شاطئ البحر الاحمر ,لتنطلق الى الاسفار البعيدة فتجلب الغنى لأسرائيل . واذ لم يكن لديه البحارة لهذه الغاية , استنجد صديقه حيرام

الذي ارسل ملاحيم من لبنان يقودون السفن العبرانية . وجلبت تلك السفن الذهب والحجارة الكريمة بكميات وافرة لحيرام وسليمان معاً ولقد جاء في سفر الملوك :

وبنى الملك سليمان سفناً في عصيون جابر التي بجانب ايلة عند شاطئ بحر القلزم في ارض ادومفارسل حيرام بيده في السفن مع عبيد سليمان قوما ملاحين عارفين بالبحر .

فاتوا اوفير واخذوا من هناك اربع مئة وعشرين قنطاراً من الذهب , واتو بها الملك سليمان .

مشاريع ضخمة جريئة في الداخل , محالفات حكيمة في الخارج , هذا ما حققه حيرام . عندما تسلم الحكم في صور , كانت هذه الحاضرة تنهض من تعثرها بالنفوذ الاجنبي

فمشى بها بخطوات جبارة الى ازدهار عظيم . اسس محالفاته على المصلحة الوطنية لا على العاطفة والدين .

رأيناه وهو الرجل المتعبد لملقارت والباني الهياكل لالهته , يعاون في بناء هيكل فخم لأله العبرانيين .

هو وجه لبناني صحيح يتمسك بدينه ويحترم دين الاخرين



 

رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...

Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd SmartServs
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
الحقوق محفوظة لموقع البيت اللبناني

منتديات البيت اللبنانى